القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة غريغوري راسبوتين

 قصة غريغوري راسبوتين, الراهب الذي سيطر على حاكم روسيا وتنبأ بموته:


ولادته:




غريغوري راسبوتين وُلد سنة 1869 لعائلة بسيطة من الفلاحين بمنطقة سيبيريا في روسيا, نُسجت حول موته عدة أساطير وفرضيات حول أنه تم تسميمه ثم أُطلق عليه النار ليتم بعدها رميه في نهرٍ مُتجمد للتأكد من موته ليصبح أحد أكثر الشخصيات غموضاً على مر التاريخ وقد تم إنتاج فيلم عنه بعنوان The Last Czars.


قصة غريغوري راسبوتين.
غريغوري راسبوتبن





راسبوتين والعائلة الحاكمة:




انتقل غريغوري راسبوتين إلى العيش مُنعزلاً في أحد أديرة جبال الأورال, تلقى خلال رحلاته الدينية العديد من الدروس الروحية جعلته معلماً روحياً وصاحب حضور وكاريزما خاصة إلى أن وصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ حيث نال هناك إعجاب الكنيسة خصوصاً أميرتين من أميرات دولة الجبل الأسود اللتان كانتا من زوجات أنباء عائلة رومانوف التي كانت تحكم روسيا في تلك الفترة, واستطاع من خلال علاقته بالأميرتين التعرف على القيصر نيكولا الثاني وزوجته ألكسندرا, واستغل راسبوتين مرض ابن القيصر حتى أقنعه أنه الوحيد الذي بإمكانه معالجته ليزداد تأثير راسبوتين وسِحرُهُ على العائلة الحاكمة.



نيكولا الثاني
القيصر نيكولا الثاني وزوجته وأبناؤه




بدأ راسبوتين حياة العربدة بعد أن حظي بثقة ودعم القيصر حيث أصبح يشرب الخمر بشراهة ويدعو النساء لممارسة الرذيلة, لتقوم الكنيسة بتقديم أدلة للقيصر على هذه الممارسات لكن هذا الاخير رفض طرد راسبوتين أو اتخاذ أي إجراء ضده.
وفي سنة 1915 غادر القيصر نيكولا الثاني إلى الحرب العالمية الثانية تاركاً إدارة البلد لزوجته ألكسندرا والتي أعطت راسبوتين صلاحيات في الإدارة منها تعيين من يشاء من القساوسة وعدة مناصب مُختلفة.



اغتيال غريغوري راسبوتين:


شعر بعض النبلاء أن غريغوري راسبوتين أصبح تهديداً عليهم وعلى مصالحهم فقرروا اغتياله, وطبقاً لإحدى الروايات فقد تم تقديم الكعك والنبيذ المُشبعين بمادة السيانيد السامة لراسبوتين, لكن شيئاً غريباً حصل وهو أن راسبوتين لم يتأثر بالسم إطلاقاً وإنما ثمل فقط بسبب النبيذ, ليطلقوا بعدها عليه النار ثم قاموا برميه في نهرٍ مُتجمد للتأكد من موته, لكن بعد موته مباشرة تنازل القيصر نيكولا الثاني عن عرشه وتم قتله رفقة زوجته وأبناءه على يد البلاشفة في ما عُرف آنذاك بالثورة البلشفية سنة 1917 لتنتهي قصة شخصية من أكثر الشخصيات غُموضاً في التاريخ.



تنبُؤا راسبوتين بموته وموت القيصر وعائلته:



تقول الرويات أن غريغوري راسبوتين بعث إلى القيصر يُخبره بقُرب موته بسبب العلاقة التي تربطهما وأنه هو الآخر سيموت أيضاً رفقة عائلته, وبالفعل بعد موت راسبوتين قام البلاشفة بإعدام القيصر وزوجته ألكسندرا بالإضافة إلى أبناءه.






reaction:

تعليقات