القائمة الرئيسية

الصفحات

إيمانويل ماكرون للجزيرة: أتفهم مشاعر المسلمين ولم أقل أنني أوافق على الرسومات المُسيئة:


ماكرون يسيء للنبي,ماكرون,إهانة النبي صلى الله عليه وسلم,ماكرون يسيء للنبي صلى الله عليه وسلم,محمد صلى الله عليه وسلم,الرسول محمد صلى الله عليه وسلم,إهانة الرسول صلى الله عليه وسلم,ماكرون يسيئ للرسول,ماكرون يسىئ للنبي,إساءة ماكرون للنبي محمد صلى الله عليه وسلم,إساءة كاريكاتيرية لرسول صلى الله عليه وسلم,ماكرون يسييء للإسلام,ماكرون يسئ للنبي,ماكرون والاسلام,رسول الله صلى الله عليه وسلم,إلا رسول الله,إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم,قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم,ماكرون يسيء للرسول



 أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مقابلة له مع قناة الجزيرة أنه يتفهم مشاعر المسلمين وغضبهم تُجاه الرسومات المُسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم مُشيراً إلى أن حكومته لم تتبنى تلك الرسومات وأن تدخلها اقتصر فقط على ضمان حرية التعبير على حد قوله، وقال أن الرسومات المُسيئة ليست من عمل الحكومة وإنما من عمل الصُحُف المستقلة.

وقال ماكرون في وقت سابق أن حكومته لن تتراجع عن الرسوم المُسيئة تحت ذريعة حماية حرية التعبير عقب مقتل المعلم الفرنسي الذي قام بنشر رسومات تُسيء للنبي صلى الله عليه وسلم على يد شاب شيشاني الأصل، حيث صرح أن الإسلام يعيش أزمة في كل مكان ما أثار غضب المسلمين الذين دعوا إلى حملة واسعة لمقاطعة المنتجات الفرنسية.

وفي مُقابلته مع الجزيرة بدت صيغة تصريحات ماكرون بعد المقاطعة وكأنها تراجع عن تصريحاته التي سبقت الحملة، حيث صرح بأن كلامه تم تحريفه والمُراد منه إظهاره على أنه يتبنى الرسومات وأضاف أن هناك جِهات تُحرف الإسلام وتستغله لمصالحها باسم الدفاع عنه وقال أن المسلمين هم الاكثر تضرراً من الأمر.

بقي ماكرون طوال اللقاء يتحدث بطريقة هادئة ليوصل رسائل أنه لا يعادي الإسلام وكأنه لم يكن يتوقع أن تكون ردة فعل الشارع الإسلامي بهذه الحدة التي وصلت لقاطعة المنتجات الفرنسية، وبقي يشدد على أن تصريحاته قد تم فهمها وتحريفها عن سياقها وأن قصده من كون الإسلام يعيش أزمة بأنه يجب فصل المتطرفين عن المسلمين وأكد أن حكومته تقف فقط في وجه من يرتكبون الجرائم باسم الدين على حد قوله.

العلاقة مع تركيا:

ماكرون,أردوغان,إيمانويل ماكرون,رجب طيب أردوغان,اردوغان,ماكرون وأردوغان,أردوغان ماكرون,أردوغان وماكرون,أردوغان يهاجم ماكرون,ماكرون واردوغان,ماكرون يستشيط غضباً من أردوغان,رجب طيب اردوغان,رجب طيب إردوغان,أردوغان يرد على ماكرون,تصريحات أردوغان حول ماكرون,تبون ماكرون,رئاسة اردوغان,تبون أردوغان,اردوغان والسيسي,ايمانويل ماكرون,ماكرون والاسلام,ماكرون وزوجته,ماكرون مصر,ماكرون في مصر,تصريحات ماكرون,إيمانويل ماكرون بحاجة لاختبار عقلي,خطاب أردوغان,ماكرون يسىئ للنبي,السيسي وماكرون,أردوغان تركيا


عندما سُئل ماكرون عن علاقة فرنسا بتركيا قال أن باريس وأنقرة تجمعهما علاقة وطيدة، لكنه شدد في نفس الوقت على أن تركيا الآن لديها مصالح وأطماع إمبريالية في المنطقة على حد تعبيره، حيث تدهورت العلاقة بين الرئيس الفرنسي والرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي صرح في مؤتمر لحزب العدالة والتنمية أن ماكرون لديه عُقدة اسمها الإسلام ويجب عليه إجراء فحص للتأكد من سلامته العقلية.

اختيار ماكرون لقناة الجزيرة بالتحديد:

لم يكُن اختيار ماكرون لقناة الجزيرة من أجل مُقابلته من محض الصدفة، بل لأنها القناة الإخبارية الأكثر مشاهدة في العالم العربي ولهذا السبب كان حريصاً على ان تصل تصريحاته إلى أكبر نطاق من المشاهدين خصوصاً العرب والمُسلمين، التصريحات التي تظاهر فيها ماكرون أن حكومته لا تعادي الإسلام وأن الأمر لا يتجاوز حرية التعبير، لكنه فقط أراد إخماد حملة المقاطعة التي لم يكن يتوقع أن تكون بهذا الشكل فتصريحاته لا تتعدى أن تكون فقط محاولة منه لتفادي مقاطعة المنتجات الفرنسية حيث أن السوق العربي والإسلامي عموماً يعتبر من أهم الأسواق التي تحقق منه فرنسا أرباحاً سنوية طائلة تُقدر بمليارات الدولارات، لذا فإن مقابلته من قناة الجزيرة ونهج لغة التهدئة والحوار المُصطنعة لا تتجاوز كونها خوفاً على مصالح فرنسا الإقتصادية وأن ماكرون وحكومته يعادون الإسلام والمسلمين فعلاً.
reaction:

تعليقات