القائمة الرئيسية

الصفحات

الدولة العباسية، من الظهور إلى السقوط

 بعد أن أصبحت الدولة الأموية تُعاني من الضعف والوَهَن إثر وفاة هشام بن عبد الملك الذي كان عاشر خلفائها، أصبح هناك مجال لظهور دولة جديدة وهي الدولة العباسية، حيث تأسست على يد أبوا العباس عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب عم رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الخلافة العباسية,الدولة العباسية,العباسية,الخلافة,سقوط الدولة العباسية,خريطة الدولة العباسية,العباسيين,تاريخ الدولة العباسية,العباسيون,العباس,الخلافة الاسلامية,خلافة,الدعوة العباسية,الخلافة الأموية,الخلافة الإسلامية,نشأة الدولة العباسية,مؤسس الدولة العباسية,قيام الدولة العباسية,اخر خلفاء الدولة العباسية,امجاد الدولة العباسية,فتوحات الدولة العباسية,الخلفاء العباسيون,تاريخ الدولة العباسية كاملا,مراحل تأسيس الدولة العباسية,مختصر تاريخ الدولة العباسية,التاريخ الاسلامي الدولة العباسية


التأسيس:

كانت الخلافات والإنقسامات الداخلية تنخر في عظم الدولة الأموية بعد وفاة خليفتها هشام بن عبد الملك حيث خلفه الوليد بن يزيد لكن تم قتله بسبب إنشغاله بأمور ثانوية عن أمور الدولة، ثم تولى الحكم بعده ثلاث خلفاء آخرين هم يزيد بن الوليد وابراهيم القاسم ومروان بن محمد، لكن فترات حكمهم تخللتها الصراعات الداخلية والحروب الأهلية وما ترتب عن ذلك من تردي الحالة السياسية والإقتصادية والإجتماعية للدولة ما زاد أنشطة الحركات السياسية الأخرى خصوصاً سلالة علي بن أبي طالب رضي الله عنه التي كانت مُعارضة لسياسة الأمويين ويرون أن نسل عباس بن عبد المطلب هو الأحق بالخلافة.

أعلن أبو مسلم الخُراساني قيام الخلافة العباسية، وفي سنة 750 مـ قام أهل الكوفة بمُبايعة أبو العباس على الخلافة، ثم التقى الجيش العباسي بقيادة أبو العباس مع جيش الأمويين بقيادة مروان بن محمد بالقرب من نهر الزاب بالعراق وانتصر العباسيون في تلك المعركة ليسيطروا على العراق بشكلٍ كامل، وانتقلوا من العراق إلى الشام ومصر لمطاردة ما تبقى من الأمويين قبل أن يقتلوا مروان بن محمد في معركة بوصير ليتفحوا بذلك مصر.

سُمي أبوا العباس بالسفاح لكثرة سفكه للدماء حيث دخل لدمشق التي كانت مركز حكم الأمويين، وقام بنهب بيوت الأسرة الأموية وقام أيضاً بإضرام النار في قصورهم كما نبش قبور خلفائهم، وكان قد نقل مركز حكم دولته إلى الكوفة ثم إلى الأنبار بعدها لكنه لم يلبث طويلاً إلى أن توفي سنة 754 مـ بسبب مرض الجُدري.

الفترة الذهبية للدولة العباسية:

الخلافة العباسية,الدولة العباسية,العباسية,الخلافة,سقوط الدولة العباسية,خريطة الدولة العباسية,العباسيين,تاريخ الدولة العباسية,العباسيون,العباس,الخلافة الاسلامية,خلافة,الدعوة العباسية,الخلافة الأموية,الخلافة الإسلامية,نشأة الدولة العباسية,مؤسس الدولة العباسية,قيام الدولة العباسية,اخر خلفاء الدولة العباسية,امجاد الدولة العباسية,فتوحات الدولة العباسية,الخلفاء العباسيون,تاريخ الدولة العباسية كاملا,مراحل تأسيس الدولة العباسية,مختصر تاريخ الدولة العباسية,التاريخ الاسلامي الدولة العباسية


بعد أن تولى أبو جعفر المنصور الحكم بدأت الدولة العباسية في الإستقرار أكثر حيث استطاع إخماد الثورات التي كانت ضده، كما قام بقتل أبو مسلم الخُراساني بالرغم من كونه سبباً في تأسيس الخلافة العباسية لكنه قام بقتله خوفاً من تزايد قوته ومُطالبته له بالخلافة، ثم قام قام بعدها بالقضاء على ثورة المدينة المنورة التي قام اهلها بمبايعة محمد بن عبد الله بن الحسن على الخلافة كما أوقف ثورات أخرى بالبصرة ومناطق أخرى من الدولة.

 بدأت الدولة العباسية في شق طريقها نحو فتح البلدان الخارجية وتوسيع رقعتها الجغرافية، وقد أولى الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور اهتماماً كبيراً بفن العِمارة عندما قام بتأسيس مدينة بغداد واتخذها عاصمة للدولة، وبعد وفاته سنة 775 مـ  خلفه ابنه المهدي الذي واصل تقوية الدولة في جميع مجالاتها واهتم بجميع قطاعاتها الحيوية حيث قام بتقوية الزراعة والتجارة وغيرها كما تميزت فترته بالعدل.



الخلافة العباسية,الدولة العباسية,العباسية,الخلافة,سقوط الدولة العباسية,خريطة الدولة العباسية,العباسيين,تاريخ الدولة العباسية,العباسيون,العباس,الخلافة الاسلامية,خلافة,الدعوة العباسية,الخلافة الأموية,الخلافة الإسلامية,نشأة الدولة العباسية,مؤسس الدولة العباسية,قيام الدولة العباسية,اخر خلفاء الدولة العباسية,امجاد الدولة العباسية,فتوحات الدولة العباسية,الخلفاء العباسيون,تاريخ الدولة العباسية كاملا,مراحل تأسيس الدولة العباسية,مختصر تاريخ الدولة العباسية,التاريخ الاسلامي الدولة العباسية
أقصى اتساع للدولة العباسية


توفي المهدي توفي المهدي سنة 785 مـ وخلفه ابنه موسى الهادي الذي ما لبث أن توفي بدوره سنة 786 مـ بعد أن تم تسميمه، لتتم مُبايعة أخيه هارون على الخلافة وأُطلق عليه لقب الرشيد بعد إحدى المعارك ضد البيزنطيين ليُصبح الخليفة العباسي هارون الرشيد.


الخلافة العباسية,الدولة العباسية,العباسية,الخلافة,سقوط الدولة العباسية,خريطة الدولة العباسية,العباسيين,تاريخ الدولة العباسية,العباسيون,العباس,الخلافة الاسلامية,خلافة,الدعوة العباسية,الخلافة الأموية,الخلافة الإسلامية,نشأة الدولة العباسية,مؤسس الدولة العباسية,قيام الدولة العباسية,اخر خلفاء الدولة العباسية,امجاد الدولة العباسية,فتوحات الدولة العباسية,الخلفاء العباسيون,تاريخ الدولة العباسية كاملا,مراحل تأسيس الدولة العباسية,مختصر تاريخ الدولة العباسية,التاريخ الاسلامي الدولة العباسية



أولى الخليفة هارون الرشيد اهتماماً كبيراً بالبنية التحتية لدولته فقام بإنشاء الطرقات وإضاءتها بالقناديل وبناء المساجد على الطراز الإسلامي، كما تطورت في عهده العلوم مثل علم الفلك والطب والفيزياء، واهتم أيضاً بمجال الزارعة حيث قامت الدولة في عهده بإنشاء القناطر والجسور والجداول المائية لكي تصل المياه للأراضي الزراعية.

سقوط الدولة العباسية:

استمر حكم الدولة العباسية منذ تأسيسها على يد أبو مسلم الخُراساني وأبو العباس حوالي 524 سنة إلى أن سقطت بسُقوط بغداد على يد المغول بقيادة هولاكو سنة 1258 مـ وكان المستعصم بالله آخر الخلفاء العباسيين، ولعل أسباب سقوط الدولة العباسية راجع إلى تعاقب خلفاء اتسموا بالضعف وحب الدنيا في عصر الدولة الثاني بعد عصرها الذهبي، حيث ظهرت الإنقاسامات والصراعات الداخلية بعد انشغال الخلفاءالعباسيين في العصر الثاني للدولة باللهو والإنغماس في الشهوات الدنيوية وأهملوا إدارة شؤون الدولة إلى أن سقطت.


reaction:

تعليقات